جمعة : حزين على الزمالك .. ولن اعتزال .. هذة حقيقة هجوم ابوتريكة على البدرى

انت هنا | الصفحة الرئيسية > كرة قدم

جمعة : حزين على الزمالك .. ولن اعتزال .. هذة حقيقة هجوم ابوتريكة على البدرى

بتاريخ : الخميس 06 سبتمبر 2012 06:54 مساءً






اعرب وائل جمعة مدافع النادى الاهلى ومنتخب مصر عن حزنه لما وصل اليه الحال بفريق الكرة الاول بنادي الزمالك الامر الذي تسبب في تدهور الفريق بشكل ملحوظ.

 

وقال جمعة في حوار مطول مع صحيفة الوطن المصرية انه يثق في قدرة فريقه لحصد بطولة افريقيا والوصول لمونديال الاندية.

 

وفيما يلي نص الحوار:

 

* أشعر بأنك حزين؟

 

- مفيش حزن ولا حاجة، الحمد لله على كل شىء، أمور حياتى تمام، وهموم الكرة ليست بجديدة علينا كلاعبين.

 

* والهجوم على الأهلى بعد التعادل مع تشيلسى من ضمن الهموم؟

 

- الهجوم على الأهلى لن ينتهى طالما نعيش ونلعب كرة، لكن عندما يأتى النقد وبطريقة حادة وقت فوز الفريق فهذا شىء غير منطقى على الإطلاق، فى ظل توقف النشاط ولعب مباراة كل أسبوعين، لعبنا أربع مباريات حققنا الفوز فى ثلاث وتعادلنا فى مباراة ونحن الآن أول المجموعة برصيد عشر نقاط، فماذا سنفعل أكثر من ذلك؟

 

* كلامك يدل على أنك راضٍ عن مستوى الأهلى؟

 

- طبعا راض عن مستوى الفريق، مجموعتنا صعبة وأطلقوا عليها من البداية «مجموعة الموت» والكل يعلم ذلك جيدا، حتى فريق تشيلسى الذى كان يعتقد البعض أنه سيكون أضعف فريق ظهر بشكل رائع جدا فى البطولة حتى الآن.

 

* البعض يرى ضرورة تدعيم خط دفاع الأهلى فورا.. ما تعليقك؟

 

- دفاع الأهلى حتى الآن جيد، فى دور المجموعات لم يدخل مرمانا سوى 3 أهداف فى 4 مباريات، ويوجد به لاعبون مميزون أمثال شريف عبدالفضيل ومحمد نجيب وسعد وربيعة، وهم شباب قادرون على قيادة الأهلى فى المرحلة المقبلة بصورة جيدة، ولو الجهاز الفنى وإدارة الأهلى ترى أنه لا بد من تدعيم الفريق، فمرحبا بأى مدافع.

 

* هل تتمنى ضم لاعب معين؟

 

- لا يوجد أحد فى ذهنى، والأهلى يوجد به لاعبون على أعلى مستوى فى كل المراكز.

 

- من ترشحه للصعود مع الأهلى لنصف نهائى دورى الأبطال؟

 

- فرق الأهلى ومازيمبى وتشيلسى لديها الأمل فى الصعود إلى الدور قبل النهائى، ولكن تشيلسى فرصته أسهل نسبيا من مازيمبى وهو الأقرب إلى الصعود مع الأهلى «بمشيئة الله» إلى الدور قبل النهائى، خاصة أننا عازمون على تحقيق نتيجة إيجابية فى مباراتنا المقبلة أمام مازيمبى مما يضعف آمال الفريق الكونغولى.

 

* وهل الأهلى قادر على الفوز بالبطولة الأفريقية؟

 

- نعم قادرون على الفوز بالبطولة، والعودة إلى كأس العالم للأندية باليابان مرة أخرى، هذه البطولة اشتقنا إليها كثيرا، وعزيمة لاعبى الأهلى دائما ما تظهر فى الوقت المناسب وعندما يتطلب منهم ذلك.

 

* من المنافس القوى للأهلى على البطولة؟

 

- الترجى هو أقوى منافس للأهلى، الفريق التونسى متميز جدا، ومع احترامى الكامل لقوة فريق الترجى، نحن لا نخشى أحدا، لأننى كما قلت لك منذ قليل هدفنا هو الفوز بالبطولة ولاشىء غير ذلك.

 

* وما شكل العلاقة بينكم كلاعبين وبين حسام البدرى؟

 

- العلاقة بيننا كلاعبين وبين البدرى علاقة ممتازة جدا، ولا يشوبها أى خلاف كما ردد البعض فى الفترة الأخيرة بأن هناك خلافات بسبب تصريح ما نسب إلى أبوتريكة منذ فترة، وعن نفسى أعلم تماما أن أبوتريكة لم يقل ما ذُكر فى التصريح بالطريقة التى خرج بها، وأبوتريكة يعلم جيدا ماذا يقول ولم يكن يقصد البدرى، إضافة إلى أن المدير الفنى يعرفنا جيدا ويعرف أخلاقنا عن ظهر قلب، ويعلم جيدا «أننا بنحب الأهلى قد إيه».

 

* وعلى المستوى الشخصى، ما شكل العلاقة بينك وبين البدرى؟

 

- أنا والبدرى عشرة عمر، بالنسبة لى البدرى «أخ كبير» قبل أن يكون مدربا، أنا عشت معه وتدربت على يديه أكثر من عشر سنوات وهو مدرب رائع جدا، ويحب العمل كثيرا، وهذا سر نجاحه مع الفريق.

 

* ما رأيك فيما يمر به نادى الزمالك وهزيمته فى المباريات الأربع الأخيرة؟

 

- بالطبع حزين على أحوال الفريق، لكن ما يحصل فى النادى هو شأن داخلى به ولا يمكننى التعليق عليه، وفى كل الأحوال أتمنى أن يعود الزمالك إلى مستواه المعهود وتكون هناك منافسة لأن متعة الرياضة لا تأتى إلا بالمنافسة القوية.

 

* ماذا عن تجديد عقدك مع الأهلى؟

 

- لم يتحدث معى أحد بشأن تجديد عقدى، لأننا ما زلنا فى بداية الموسم، وهناك أشياء كثيره أهم من التجديد.

 

* هل هناك أهم من تجديد عقدك؟

 

- البطولة الأفريقية أهم شىء لنا فى هذه الفترة، لا يمكننا الخروج هذا الموسم دون الحصول على بطولة، ولقد تعاهدنا على الفوز بها ولن نفرط فيها مهما كانت التضحيات.

 

* كيف ترى الوضع الحالى للرياضة المصرية؟

 

- متفائل ومبسوط جدا من الوضع الحالى.

 

* لماذا؟

 

- منذ تولى العامرى فاروق مهمة وزير الرياضة والأمور تسير إلى الأفضل وقراراته كلها فى مصلحة الرياضة المصرية وستأتى ثمارها سريعا، وتولى العامرى المسئولية مكسب كبير للرياضة المصرية، وهو قرار صائب جدا، العامرى فاهم ودارس وبتاع رياضة وملم بالأمور الرياضية كثيرا ومعاصر الحياة، وقارئ جيد للأحداث مما سيسهل مهمته كثيرا فى الفترة المقبلة.

 

* الحظ، هل كان له دور مؤثر فى حياتك؟

 

- نعم، الحظ كان له دور مؤثر فى حياتى، لكن ما وصلت إليه من شهرة وانتقالى للأهلى، توفيق من الله أولا وأخيرا، وليسا حظا، أنا أعمل ما يُطلب منى وأجتهد بقدر الإمكان والباقى يأتى بالأسباب.

 

* هل فكرت فى الاعتزال؟

 

- لم أفكر فى الاعتزال مطلقا بسبب الأحداث الأخيرة التى مرت بالبلاد، ولدىّ قناعة، بأن وقت اعتزالى لم يأت بعد، ولسه بدرى عليه، وأملك رغبة قوية فى الاستمرار داخل الملاعب لفترة أخرى ليست بالقصيرة بمشيئة الله.

 

* ترى من سيكون خليفتك فى الملاعب بعد اعتزالك؟

 

- لا يمكننى الإجابة عن هذا السؤال، ذكر اسم لاعب معين صعب، يوجد فى مصر الكثير من اللاعبين المتميزين الذين سيصبحون فى يوم من الأيام أفضل كثيرا من وائل جمعة.

 

* وبعد الاعتزال.. إلى أين ستتجه؟

 

- لم أحدد حتى الآن وجهتى المقبلة بعد الاعتزال، لكن حياتى كروية، وستكون بعد الاعتزال بالقطع داخل المجال الكروى.

 

* كيف ترى فرصة المنتخب فى تصفيات كأس العالم؟

 

- لا ينكر أحد أن الفترة الحالية صعبة جدا على الكرة المصرية بشكل عام بسبب توقف النشاط الكروى وعدم إقامة أى مسابقات رياضية، وهذا الأمر يصعب الأمور كثيرا على جهاز المنتخب فى تكوين منتخب قوى، وأرى عزيمة قوية من جانب جهاز المنتخب بقيادة الأمريكى بوب برادلى فى تحدى كل الظروف، برادلى مدير فنى متميز جدا يهوى التحدى وقادر على قيادة الفراعنة فى الوصول إلى كأس العالم.

 

* كلمة أخيرة لجمهور الأهلى؟

 

- فى البداية، أذا أردنا التحدث عن جمهور الأهلى، لا بد أن نتذكر شهداء بورسعيد اللى راحوا «غدر» فى مباراة المصرى والأهلى، أتمنى أن يكونوا فى الصورة بشكل دائم، لا بد أن نتكلم عنهم بصورة مستمرة، حتى يرجع حقهم اللى ضاع.

 

أما جمهور الأهلى، فلا يمكننى وصفه ولو تحدثت عنه طول عمرى، فلن أوفيه حقه، فعلا جمهور يستحق كل الاحترام.




 انضم لصفحة "ستاد الأهلي" علي الفيس بوك وشاركنا الإستفتاءات واكتب مقالاتك وآرائك